Tuesday, August 1, 2017

المُعلّم فنسانت فان غوغ

في أحد نصوصه الثاقبة حول فان غوغ، يُشير الفيلسوف الفرنسي جيل دولوز الى أن ما يجذبنا استثنائياً في لوحات هذا الرسّام هو مجموع الخطوط والفواصل والحركات الحرّة، العفوية، المفاجئة، واللاإرادية التي ينبثق منها عالمه الفنّي. عالمٌ تتعدّد فيه المستويات والأبعاد، وتتحرّر العناصرُ المُشكِّلة لكلّ مشهد من الحدود الفاصلة بينها. هكذا، يصبح الحدّ بين يدٍ وطاولة مثلاً، أو بين جسمٍ وخلفيّة، أو بين أرضٍ وسماء، واهياً، تنساب الحركة عبره فتوحّد عناصرَ المشهدِ جميعِها من دون أن تُفضي بها الى التماهي الكامل.